posted in 17 ديسمبر 2019
كيف تبدأ مشروع ناجح بــ 6 خطوات بسيطة من أفضل مكتب دراسات جدوى؟

كيف تبدأ مشروع ناجح بــ 6 خطوات بسيطة من أفضل مكتب دراسات جدوى؟

إن بدء المشروع هو لحظة تقوم فيها بالافتراضات والقرارات التي تؤدي في النهاية إلى تنفيذ المشروع على أكمل وجه، وفي هذه المرحلة تحتاج إلى جمع أكبر قدر ممكن من المعلومات وتقييم عبء العمل وتعيين مواردك بعناية، ومن ناحية أخرى فقد حان الوقت لك لضبط نغمة المشروع بأكمله وإنشاء ثقافة فعالة وإيجابية لفريقك، لذلك يقدم لك أفضل مكتب دراسات جدوى كل ما تريد تحقيقه وما تصبو إليه.

في مكتب جوجان نحن ملتزمون بمساعدة مديري المشاريع على تقدير وتخطيط وتنفيذ ومراقبة المشاريع بشكل أفضل، لهذا السبب مكتب جوجان يمدكم بأفضل المعلومات عن أفضل ممارسات إدارة الموارد، وفيها يتم مناقشة الخطوات الحاسمة الضرورية للتأكد من نجاح مشروعك.

مبادئ أساسية لكيفية بدء مشروع ناجح:

فهم المشروع: فهم المشروع بالكامل يعني أنك تعرف توقعات أصحاب المصلحة فيما يتعلق بالمنتج النهائي ونطاق عمل فريقك.

معايير النجاح: بعض منها المحتملة والقابلة للقياس، وهي تقديم في الوقت المحدد، والبقاء في حدود الميزانية الأولية، وتحقيق أهداف المبيعات.

التفاصيل حول المشروع: مثل الأهداف والغايات والجدول الزمني والميزانية، لذلك يجب أن تكون تلك التفاصيل مدرجة بالفعل في ملخص المشروع، بعد قرائها بعناية وإيجاز التفاصيل التي يمكنك الحصول عليها منها وما هو مفقود.

وإذا كان هناك شيء غير واضح، فلا تنتظر إجراء مكالمة مع العميل، فمن المهم جمع أكبر قدر ممكن من المعلومات حول المشروع، حتى قبل البدء في التخطيط للعمل، وعندما تشعر بأن لديك تفاصيل كافية، قم بدعوة عميلك لحضور اجتماع انطلاق المشروع، كما يمكنك القيام بذلك شخصيًا أو عبر مكالمات الفيديو، والنقطة الأساسية هي أن تتحدث عن نطاق المشروع، وتوقعات العميل وما يمكنك تقديمه وكيف يتم تقديمه.

تحديد الأدوار داخل المشروع: عندما يتم فهم المشروع تمامًا من أفضل مكتب دراسات جدوى، فقد حان الوقت لتحديد من ستحتاج لإنجازه، وهذا يعني أنه يجب عليك تحديد الأدوار داخل المشروع، من الذي ستحتاج بالضبط إلى إشراكه؟، وما هي الأدوار التي بدونها لا يمكن إكمال المشروع؟

ووفقًا لمتطلبات المشروع والعميل، فقد تحتاج إلى مطوري الواجهة الأمامية وخلفية الموقع الخاص بمشروعك، وعندما تعرف بالضبط من تحتاج إلى المشاركة في المشروع، ابحث عن أفضل الموظفين لهذا المنصب، كما يمكنك القيام بذلك عن طريق تقييم مهاراتهم، من خلال استخدام بعض المهارات للقيام بذلك، وبمجرد تحديد الأدوار والأشخاص القادرين على ملؤها، تحقق من توفر الموظفين وتعيينهم للمشروع.

6 خطوات بسيطة لبدء أي مشروع:

  • تحديد أهدافك:

أول هذه الأشياء هو إقرار ما تريد تحقيقه، حيث يتم ذلك عن طريق ضمان وضع الكثير من التفكير في أهدافك لمشروعك المقترح، واقتراح وجود هدف رئيسي واحد وعدد من الأهداف الأصغر التي ستقودك في النهاية إلى نجاح المشروع، وذلك عن طريق القيام بتوثيق أهدافك وغاياتك في ميثاق المشروع أو بيانه. 

  • تحديد أعضاء فريقك:

الخطوة الثانية على قبل الصعود على سلم أي مشروع – الذي يعده أفضل مكتب دراسات جدوى – هي تحديد أعضاء الفريق المختلفين المطلوب مشاركتهم، لذلك يجب النظر في هذه الخطوة من عدد من وجهات النظر، وأولهم تعريف وتحديد نقاط القوة والضعف لدى المشروع، واتخاذ المزيد من الإجراءات، وثانيهم تحديد الفجوات في فريقك بناءً على أهدافك وإملاؤها بمجموعات المهارات اللازمة.

  • تحديد عملك:

تحديد عملك هو العمل الفعلي الذي ستحتاج إلى القيام به من أجل تحقيق أهدافك، ويتم ذلك من خلال التركيز على كل هدف فردي قمت بتحديده من جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى، والاتفاق مع فريقك على ما يجب القيام به لتحقيقه، وتحديد المهام بأكبر قدر ممكن من الوضوح، والتأكد من عدم وجود سوء فهم بين مختلف أعضاء المجموعة.

  • تطوير خطتك:

يقوم جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى بإنشاء خطة عملية ومنهجية ومنطقية تريد تحقيقها بالفعل، وذلك بعد التأكد من إنشاء تاريخ نهائي لمهلة المشروع وكذلك تعيين المواعيد النهائية للمهام الفرعية التي قمت بإنشائها في الخطوة الثالثة.

  • التفويض:

تفويض مندوب لما يقوم عليه مشروعك أمر يبدو بسيط جدًا، لكنه حيوي للغاية، وذلك لأن التفويض لن يسمح لك العمل بشكل أسرع فحسب، بل سيسمح أيضًا بتطوير مهارات بقية الفريق، بحيث ينجح الجميع في مهامه، ولكن لابد من التأكد من أنك تفوض أمور مشروعك بذكاء.

  • التنفيذ والمراقبة:

الخطوة الأخيرة هي العمل على مشروعك ومراقبته باستمرار خلال العملية باستخدام أداة لإدارة المشروع، من خلال المحافظة على خطوط الاتصال المفتوحة طوال الوقت والتي ستضمن لك وزملائك في الفريق ما يصل إلى السرعة مع ما يجري من حولك، وذلك بعد المحاولة بانتظام لتجاوز التقدم المحرز الخاص بك وإجراء أي تغييرات ضرورية بسبب المطبات أو العوائق غير المتوقعة في طريق المشروع، وهذا ما يقدمه لك جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى.



no Comments Yet

Add a Comment