posted in 30 ديسمبر 2019
“جوجان” أفضل مكتب دراسات جدوى يقدم لك أفكار جديدة ومستحدثة لمشروعك

“جوجان” أفضل مكتب دراسات جدوى يقدم لك أفكار جديدة ومستحدثة لمشروعك


الكثير من الناس يبدأ بمشروع مكرر أو مشروع لم يأتي بإضافة قيمة جديدة، وهذا يستدعي التوقف ودراسة الأفكار الجديدة، بالأخص تلك التي تعتبر غير مطبقة في عالمنا للعربي، ومن هنا فإن بيت الخيرة لدى جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى يلعب دورًا كبيرًا في إيجاد أفكار مشاريع جديدة مستحدثة على السوق، حيث تؤثر جودة أفكار مشروعك التسويقي بشكل مباشر على جودة عملك، فإذا كانت أفكار تلك الموضوعات بسيطة للغاية، فلن تتمكن من إقناع المستثمرين، وإذا كانت الموضوعات صعبة للغاية، فقد لا تتمكن أيضًا من القيام بتنفيذ مشروع قوي، وهذا هو السبب في أنه من المهم للغاية العثور على أفضل موضوعات أبحاث السوق الممكنة، لذا فإن جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى يقدم لك أفكار مشاريع جديدة مستحدثة على السوق.

هناك العديد من أفكار المشاريع الجيدة التي يمكنك الحصول على بعض منها، ولكن قبل الغوص في الأفكار يجب أن تفهم سبب أهمية أفكار تلك المشاريع التسويقية الهامة، وما الفكرة الصائبة والجيدة التي تتماشى مع ما ستقدمه.

لماذا يهتم جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى بإيجاد أفكار مشاريع جديدة؟

إذا لم يكن لديك وقت تفكر فيه عن أفضل الأفكار الجديدة والمستحدثة للمشاريع المقترحة، فها هي جوجان تقدم لك أفضل الأفكار، إذا لم يكن لديك وقت للبحث عن الموضوعات الهامة، فنحن يمكننا أن نوفر أسباب البدء في التخطيط لمشاريع جديدة متعددة في بعض الأحيان مخصصات الميزانية الأعلى لبلد معين أو مجال تدخل الفرص لمشاريع جديدة، وفي بعض الأحيان يوفر التغيير في استراتيجية البلد فرصًا جديدة أيضًا، وفي حالات أخرى تتطلب التجارب الناجحة التوسع في الدولة الشريكة أو النسخ المتماثل في بلد آخر، وغالبًا ما تكون الدعوات لتقديم المقترحات أساسًا لتطوير أفكار جديدة للمشروع.

ويمكن أن تأتي الأفكار الخاصة بالمشاريع الجديدة من جهات مختلفة كمكتب جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى بعد موافقة شركاء التنفيذ الحاليين أو المستقبليين أو من الحكومة الشريكة أو من مانحين آخرين، وتتحول المجتمعات في بعض الأحيان إلى الوكالات الحكومية أو المنظمات غير الحكومية ذات الاهتمامات الخاصة، وفي حالات أخرى تقوم المنظمات غير الحكومية بتحديد المشاكل وأخذ زمام المبادرة في إطلاق أفكار جديدة للمشروع، وليس من غير المعتاد بالنسبة للوكالات المانحة أو المنظمات المنفذة إيفاد بعثات محددة لتحديد المشاريع.

وفي هذه المرحلة المبكرة من تطوير المشروع، لا يوضح شكل العرض التقديمي وكمية التفاصيل سوى القليل عن جودة فكرة المشروع، كما يمكن أن تحتوي الرؤية الواضحة التي تم رسمها على عجل على لوحة كي يتم تنفيذها بشكل مؤكد، على قدر أكبر من المضمون من مجلد مشروع مقدم بدقة مليء بالتفاصيل والبيانات والتوصيات الداعمة، حيث إن نقطة الانطلاق لتطوير أفكار المشروع هي دائمًا مصدر رزق للجمهور المستهدف.

ووفقًا لجوجان أفضل مكتب دراسات جدوى الخاص إدارة المشاريع ودراستها كما ينبغي قبل المضي قدمًا في تنفيذ المشروع على أرض الواقع، يجب أن يتضمن المشروع النقاط التالية:

  • وصف وتحديد نطاق المشروع.
  • معايير قبول المنتج.
  • نتائج المشروع.
  • استثناءات المشروع.
  • القيود الخاصة بالمشروع.
  • افتراضات المشروع.

يتم التحكم دائمًا من مكتب جوجان في مجال تحديد المشروعات بثلاثة عوامل مختلفة، وهم:

  1. يتعين على المشروعات أن تتوافق بوضوح مع أولويات البلد الشريك بموجب مبدأ التوجه نحو النتائج، حيث تحدد معظم البلدان أولوياتها في خطة التنمية الوطنية.
  2. يجب أن تتوافق فكرة المشروع مع استراتيجية برنامج المنظمة المانحة.
  3. تعتمد الطرق التي يمكن بها حل المشكلة الحالية لفكرة المشروع المقترح على استغلال الفرصة دائمًا باستخدام الموارد المالية والبشرية والتنظيمية المتاحة.

الهدف من عملية تحديد فكرة المشروع هو:

  • التطوير جنبًا إلى جنب مع أصحاب المصلحة والمستفيدين وفهم مشترك لفكرة المشروع التي يتعين معالجتها وأسبابها.
  • تحديد الفرص وتقييم صلاحيتها في السياق المحدد.
  • بلورة أفكار واقعية للمشروع يمكن أن تسهم في تحقيق الأهداف الإنمائية للفئة المستهدفة، وأصحاب المصلحة والبلد الشريك مع التأكد من أنها تتفق مع أولويات الاستراتيجية القطرية لمنظمة المانحين.
  • تحديد نقاط القوة والإمكانات الحالية التي قد يعتمد عليها أي مشروع في المستقبل.
  • التوصل إلى قرار بشأن المشروع بناءً على اقتراح إدخال بشأن ما إذا كان ينبغي متابعة المشروع المحدد أو عدم الاحتفاظ بالوسائل المقابلة.

تتمثل أهم خطوتين في تحديد المشروع في تحليل الموقف الأولي:

  1. تحليل المشكلة والسياق.
  2. وضع أفكار المشروع وتحديد أولوياتها.

وكقاعدة عامة يتم تنفيذ هذه الخطوات بالتعاون الوثيق مع المجتمعات المشاركة أو المتضررة، أو ممثليها أو منظماتهم، ويجب التحقق من جميع المعلومات التي تم جمعها باستخدام الطرق المناسبة مثل التحقق والمقارنة مع المصادر المكتوبة، فإن تحديد فكرة المشروع واستحداثها من مكتب جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى هو حدوث عملية تكرارية يشترك فيها مختلف أصحاب المصلحة والجهات الفاعلة، كما يجب تحديد تسلسل مهام التحليل والتخطيط وكذلك اختيار الأساليب والأدوات لكل فكرة مشروع على حدة، نظرًا لأن نطاق فكرة أي مشروع يعكس العمل الذي سيتم إنجازه في المشروع ذاته، فإن أي تغيير في التوقعات لم يتم تسجيله وتوثيقه يخلق فرصة لارتباك المشروع ككل، وأحد التوجهات الأكثر شيوعًا في المشاريع هو التوسع التدريجي في نطاق المشروع، الأمر الذي يهدد نجاح المشروع لأن الزيادات الطفيفة في هذا النطاق تتطلب موارد إضافية لم تكن موضوعة في الخطة، كما أن زيادة نطاق المشروع هو أمر شائع، ويتم إجراء تعديلات على ميزانية المشروع والجدول الزمني لحساب هذه التغييرات، لذلك لا تتردد في التطلع على أفضل أفكار للمشاريع المستحدثة والجديدة من مكتب جوجان أفضل مكتب دراسات جدوى.



no Comments Yet

Add a Comment